بعد العاصفة الرعدية التي ضربت مدينة مراكش وإقليم الحوز، مساء يوم أمس الاحد 5 يوليوز الجاري، علمت “كِشـ365” من مصادر مطلعة ان واد ايسيل ارتفع منسوب مياهه بشكل كبير بداية من ليلة الاحد الاثنين 6 يوليوز، بمنطقة سيدي يوسف بن علي. 

فيضان واد ايسيل استنفر مختلف الاجهزة وفي مقدمتها مصالح الوقاية المدنية التي انتقلت الى عين المكان، فيما خرجت ساكنة الأحياء المجاورة خوفا من ان تغمر مياه الوادي منازلها ولاسيما ساكنة أحياء الماسي والقرية السياحية. 

الى ذالك فان الحالة لاتزال عادية الى حدود كتابة هذه السطور.