الرئيسية / رئيس الحكومة يرفض مقترح المعارضة بـ”تقنين زراعة الكيف”

رئيس الحكومة يرفض مقترح المعارضة بـ”تقنين زراعة الكيف”

 

كش365-متابعة
اﻷربعاء 8 يوليوز 2015 –
بعدما قطع وزير الداخلية محمد حصاد الشك باليقين في موقف الحكومة من “زراعة الكيف” وهو يعلن أن القانون يمنع “زراعة العشبة” كما يجرّم اﻻتجار فيها، وأن السلطات ملزمة بتطبيق ما ينص عليه التشريع.. جاء رئيس الحكومة، عبد اﻹله بنكيران، ليعبر صراحة عن رفض اﻻئتﻼف الحكومي الذي يرأسه لمقترح “تقنين زراعة الكيف” الذي جاءت به أحزاب المعارضة إلى المؤسسة البرلمانية.
وقال رئيس الحكومة، ليل أمس ضمن سير جلسة المساءلة الشهرية حول السياسات العامة، إنه ﻻ وجود لنية تجاه تقنين زراعة الكيف.. وأورد بنكيران أمام نواب اﻷمّة: “التقنين ليس سياسة للدولة، وليس هناك يقين من إخراج العطور واﻷدوية من هذه العشبة” وفق تعبيره.
وفي إجابته على سؤال للفريق اﻻستقﻼلي حول “تقنين زراعة الكيف”، أورد بنكيران:”من الصعب أن نتقبل بعض الكلمات التي تذهب في اتجاه اﻻبتزاز لهؤﻻء الفﻼحين بطرق مختلفة، وفي المجال السياسي خصوصا.. ﻻبد أن يتوقف هذا اﻷمر وأن نقول ﻻ لسياسة بيع اﻷوهام.. فالتقنين ليس حﻼ لهذا اﻹشكال، لذلك ﻻبد من تجاوز منطق بيع الوهم للساكنة وتحقيق المكاسب السياسية على حسابهم والحكومة ستبحث على حلول، في إطار الدولة، وليس مع مخلوقات سلطها الله علينا” بناء على قوله.
وبخصوص أعداد المتابعين قضائيا في مناطق زراعة الكيف فقد اعتبر بنكيران أن اﻷرقام التي استحضرها نور الدين مضيان، رئيس الفريق النيابي اﻻستقﻼلي للوحدة والتعادلية، تعتبر “غير صحيحة”، وأضاف رئيس الحكومة وسط جلسة مساءلته: “وزير العدل والحريات أكد أن الذين تجاوزوا أربع سنوات من المتابعة ستسقط عنهم”.
وكان مضيان قد أورد أن مناطق الزراعة التاريخية لنبتة الكيف تعاني مشاكل عديدة مع عناصر السلطات، تصل لدرجة التوتر والمواجهة، ووصف رئيس الفريق ذات الفئة من الفﻼحين بـ”الخمّاسَة الذين يعانون الفقر”، مطالبا بتقنين زراعة الكيف الصالح لﻼستعمال ضمن صناعة العديد من المنتوجات.. كما جدد اﻻستقﻼليون دعواتهم إلى عفو عام عن المدانين والمتابعين والمطلوبين في ملفات ذات صلة بزراعة الكيف.
رئيس الحكومة اعتبر، ضمن مداخلته البرلمانية، أن “السلطات العمومية بذلت مجهودات كبيرة لمكافحة هذه الزراعة، وإيجاد خيارات بديلة للدفع بالتنمية في هذه المناطق”، وزاد: “المواطنون في هذه المناطق هم مغاربة، ويجب أن يحظوا بالدعم، وهناك من يتردد علينا منهم، وأنا متعاطف معهم في كل ظلم طالهم”.
كش365-متابعة
اﻷربعاء 8 يوليوز 2015 –
بعدما قطع وزير الداخلية محمد حصاد الشك باليقين في موقف الحكومة من “زراعة الكيف” وهو يعلن أن القانون يمنع “زراعة العشبة” كما يجرّم اﻻتجار فيها، وأن السلطات ملزمة بتطبيق ما ينص عليه التشريع.. جاء رئيس الحكومة، عبد اﻹله بنكيران، ليعبر صراحة عن رفض اﻻئتﻼف الحكومي الذي يرأسه لمقترح “تقنين زراعة الكيف” الذي جاءت به أحزاب المعارضة إلى المؤسسة البرلمانية.
وقال رئيس الحكومة، ليل أمس ضمن سير جلسة المساءلة الشهرية حول السياسات العامة، إنه ﻻ وجود لنية تجاه تقنين زراعة الكيف.. وأورد بنكيران أمام نواب اﻷمّة: “التقنين ليس سياسة للدولة، وليس هناك يقين من إخراج العطور واﻷدوية من هذه العشبة” وفق تعبيره.
وفي إجابته على سؤال للفريق اﻻستقﻼلي حول “تقنين زراعة الكيف”، أورد بنكيران:”من الصعب أن نتقبل بعض الكلمات التي تذهب في اتجاه اﻻبتزاز لهؤﻻء الفﻼحين بطرق مختلفة، وفي المجال السياسي خصوصا.. ﻻبد أن يتوقف هذا اﻷمر وأن نقول ﻻ لسياسة بيع اﻷوهام.. فالتقنين ليس حﻼ لهذا اﻹشكال، لذلك ﻻبد من تجاوز منطق بيع الوهم للساكنة وتحقيق المكاسب السياسية على حسابهم والحكومة ستبحث على حلول، في إطار الدولة، وليس مع مخلوقات سلطها الله علينا” بناء على قوله.
وبخصوص أعداد المتابعين قضائيا في مناطق زراعة الكيف فقد اعتبر بنكيران أن اﻷرقام التي استحضرها نور الدين مضيان، رئيس الفريق النيابي اﻻستقﻼلي للوحدة والتعادلية، تعتبر “غير صحيحة”، وأضاف رئيس الحكومة وسط جلسة مساءلته: “وزير العدل والحريات أكد أن الذين تجاوزوا أربع سنوات من المتابعة ستسقط عنهم”.
وكان مضيان قد أورد أن مناطق الزراعة التاريخية لنبتة الكيف تعاني مشاكل عديدة مع عناصر السلطات، تصل لدرجة التوتر والمواجهة، ووصف رئيس الفريق ذات الفئة من الفﻼحين بـ”الخمّاسَة الذين يعانون الفقر”، مطالبا بتقنين زراعة الكيف الصالح لﻼستعمال ضمن صناعة العديد من المنتوجات.. كما جدد اﻻستقﻼليون دعواتهم إلى عفو عام عن المدانين والمتابعين والمطلوبين في ملفات ذات صلة بزراعة الكيف.
رئيس الحكومة اعتبر، ضمن مداخلته البرلمانية، أن “السلطات العمومية بذلت مجهودات كبيرة لمكافحة هذه الزراعة، وإيجاد خيارات بديلة للدفع بالتنمية في هذه المناطق”، وزاد: “المواطنون في هذه المناطق هم مغاربة، ويجب أن يحظوا بالدعم، وهناك من يتردد علينا منهم، وأنا متعاطف معهم في كل ظلم طالهم”.

 

عن kech365

كشـ365 جريدة إلكترونية دولية مستقلة تعمل على مدار الساعة

شاهد أيضاً

ألمانيا تؤكد قبيل المفاوضات مع روسيا “ضرورة وحدة الموقف الأوروبي

أعلنت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك عن ضرورة “وحدة الموقف” للاتحاد الأوروبي قبيل المفاوضات المرتقبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Powered by themekiller.com