ذكرت تقارير إعلامية أن رجل أمن ينتمي لفرقة السير والجولان، التابعة لولاية أمن مكناس، نقل ليلة الإثنين (20 يوليوز 2015)، على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس، لتلقي العلاجات الضرورية، بعد دهسه من قبل سائق دراجة نارية كان في حالة هستيرية.
وحسب المعلومات التي حصلت عليها ” تقارير إعلامية” ، فإن الشرطي الذي كان يساهم في مهمة نظامية بشارع علال بن عبد الله، كان بصدد توقيف سائق دراجة نارية، غير أن المتهم رفض الامتثال لتعليماته وحاول الهروب، إلا أن إصرار الضحية على إيقافه دفعه إلى اعتراض الدراجة، ما أدى إلى دهسه، قبل أن يلوذ صاحبها بالفرار إلى وجهة مجهولة.
وبحسب مصدر مطلع، فإنه قد تم تحديد هوية سائق الدراجة النارية، ويجري البحث عنه حاليا لإلقاء القبض عليه، مشيرا إلى أن مصالح الشرطة القضائية فتحت تحقيقا لمعرفة حيثيات النازلة التي كادت تودي بحياة الشرطي.
ذكرت تقارير إعلامية أن رجل أمن ينتمي لفرقة السير والجولان، التابعة لولاية أمن مكناس، نقل ليلة الإثنين (20 يوليوز 2015)، على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس، لتلقي العلاجات الضرورية، بعد دهسه من قبل سائق دراجة نارية كان في حالة هستيرية.
وحسب المعلومات التي حصلت عليها ” تقارير إعلامية” ، فإن الشرطي الذي كان يساهم في مهمة نظامية بشارع علال بن عبد الله، كان بصدد توقيف سائق دراجة نارية، غير أن المتهم رفض الامتثال لتعليماته وحاول الهروب، إلا أن إصرار الضحية على إيقافه دفعه إلى اعتراض الدراجة، ما أدى إلى دهسه، قبل أن يلوذ صاحبها بالفرار إلى وجهة مجهولة.
وبحسب مصدر مطلع، فإنه قد تم تحديد هوية سائق الدراجة النارية، ويجري البحث عنه حاليا لإلقاء القبض عليه، مشيرا إلى أن مصالح الشرطة القضائية فتحت تحقيقا لمعرفة حيثيات النازلة التي كادت تودي بحياة الشرطي.