تسببت قنية غاز من الحجم  في إصابة حوالي 21 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة صبيحة اليوم الأحد 26 يوليوز 2015 بمنزل متواجد بتراب الجماعة القروية تزرات نواحي إقليم الحوز. 
 
وأفاد شهود عيان لمصادر اعلامية، أن الحادث وقع في الساعات الأولى من صبيحة الأحد بعد إنفجار قوي للقنينة الغاز التي كانت تستعمل للطهي في حفل عقيقة بذات المنزل، حيث لم ينتبه ساكنة المنزل لتسرب الغاز منها.
 
هذا وفتح عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي للتوامة تحقيقا في ملابسات وقوع الحادث، فيما تكلف عناصر الوقاية المدنية مدعومين بسيارات الإسعاف، بنقل المصابين من بينهم أطفال إلى مستشفى إبن طفيل و مستشفى الأم والطفل بمراكش لتلقي العلاجات الضرورية، حيث أكدت مصادر طبية لدات الصدر أن 3 أشخاص أدخلوا العناية المركزة، فيما وضعية الآخرين في تحسن ويتلقون العلاجات الضرورية  تحت متابعة طواقم طبية.