وجهت رئاسة مجلس النواب إنذارات كتابية إلى عشرة موظفين يوجدون في خانة الموظفين “الأشباح”، ضمنهم قياديان في الأحرار والاستقلال، بعد تحقيق داخلي أنجزته لجنة مصغرة كلفها مكتب المجلس بإنجاز مهمة ضبط عدد الموظفين الذين لا تطأ أقدامهم بناية المجلس.

و قالت يومية الصباح، أن إدارة مجلس النواب باشرت مسطرة توقيف تعويضات منح الدورة على الموظفين الأشباح، ستليها خطوات أخرى في حال عدم التحاقهم بمكاتبهم، وقد تصل إلى حد الطرد.