الــرحـمــة للـبــرازي عبد الـقــــادر…آمـيــن

 

يا ربـي يا خالـقي مسهـل الصعـبة                   نــتـــوســل لــيــك بــجــاه الــقـــرآن

تـجـعـل اللـطـف فـي د الـمـصـيبة                   و الرزء الّي حل بالمغرب أُو بركان

يــد الــمـنـــون طـالـت د الـنــوبـة                   بــرازي الـمــغـرب قـايــد الـفـرسان

ولــيــد بــركـان عـمــيـد الـنـخـبـة                   سـخــر حـيــاتو للـريـاضـة و الوطن

افـيـوم الـجـمـعة حـل عـلينا د النبا                   اتـغـــيـر الـحـال و عـمـت الأحــزان

خـبـر رصـاصة خارجة من جعبة                   صــابـت الـكـبــاد نــار بــلا دخـــان

قاست الّي اهـنا و الّــي فـالـغـربـة                   الــمـغـاربة ايْـقسموا الـقلب و العيان

عـيـنـي الـبـارح عـاشـت الـنـكـبـة                   اجـفـانـي النـوم و انهـضت عـجـلان

نـنـظـم أبـيــات لـقــايـد الــسـربــة                   لـكـن الــرثــاء رجـح كـفـة المـيـزان

قــلـت فـي نفسـي عـبد القـادر لبى                   نـداء مـول الجـاه لعظـيـم الـرحـمـان

حـارس كـبـير مـن طـينـة صـلـبة                   عـلى درب الهـاشمي ساروا لاخوان

الـمـعنى و الكـمنة أُو كـلمة مرحبا                   البشـاشـة و الجـود أُو طـيب اللـسان

هذي اخصـايل بـراكـنة بالـتجـربة                   بشـهادة الجمـيـع مـا تـحـتـاج البـيـان

الصبر و السلوان للعائلة المحبوبة                   الهـاشمـي و مـنيـر و جميع الإخوان

رشيد محمد أوفوزي يرحم من ربى                 اولاد الــحــلال ارجـــال و نـســوان

قـدماء الـنهضة لهبيل أٌو بوسحابة                    و الـمـسيــريـن لـقـجـع أو مـضـران

د الـعيـنة تـقـدم الـتعـازي بالـنيـابة                   من الأسـرة لكبيـرة للصغيرة بـركان

الـشكر الـموصول لـجـميع الأطـبّا                   على المـجـهـودات و الـجد و الـتفان

و راعـي الـريـاضة رمز المـحبـة                   جـلالـة الـمـلك مـحـمـد بن الـحـسـن

خــدمــة رعــايــاه دايـرهـا رَتْـبَـة                   و الاعـتـراف بالـجـميل أبرز عنوان

دمـعـة لـفـراق حـارة ماشي عـذبة                   يهـديك الله يـا عـيني زدتـني لـمْحـان

سـنّـة الـحـيـاة هـكـذا مـنـذ حـقـبـة                    يا ويح من غراتُو أُو دار فيها الامان

سـنـيـن و شـهـور تـمـر بـالـزربـة                   الـدنـيـا الـفـانـيـة و الراكـبها عجلان

قــضــاء اللـــه مــامــنُّــو هــربــة                   مـشـات الـروح لـمـولاها في لامـان

يـا رب عـزاء بـراكنة و المغاربة                   تتـقـبـلو شـهيـد في جــنة الـرضـوان

كـــاتــب الأبــيــات بـالـمـنـاسـبــة                   عـبد القـادر الـبـدري شـاعر بوعنان

 

بصدق و أمانة، كلمات الشاعر عبد القادر البدري