يؤكد علماء من اسبانيا على ان تناول المواد الغذائية والمشروبات الغازية الغنية بالسكر باستمرار يقود الى تحفيز نمو سرطان الثدي، خاصة إذا كان هناك استعداد للأصابة به. ولتحديد العلاقة بين تطور السرطان والمواد الغذائية، أجرى العلماء دراسة اشترك فيها 1.5 ألف امرأة كن في بداية فترة سن اليأس أو تجاوزنها.
طلب الباحثون من جميع المشتركات في الدراسة ذكر عدد المواد الغذائية الغنية بالسكر والمشروبات التي يتناولنها في الأسبوع. و رافق ذلك عملية الفحص الاشعاعي لأثدائهن، وتبين من نتيجة هذا الفحص وجود تصلبات في ثدي اغلب اللواتي يتناولن المواد الغذائية الغنية بالسكر اسبوعيا.
استنتج العلماء من هذا ان خلايا الثدي بسبب السكر تتقارب بنشاط مكونة هذه التصلبات. هذه التصلبات تشكل عائقا امام الأطباء في تحديد سرطان الثدي.
لذلك ينصح العلماء بأن تكون النساء اللواتي في مرحلة بداية فترة سن اليأس أكثر حذرا وتجنب الافراط في تناول المواد الغذائية والمشروبات الغازية الغنية بالسكر.