البكاء هو الطريقة التي يعبّر فيها الطفل عن شعوره بالضيق أو الألم أو الجوع. وللعلم فقط، هناك أنماط مختلفة من البكاء للإشارة إلى كل مشكلة، لذا إذا اصغيت جيداً لبكاء طفلك فسوف تعرف ما سبب بكائه، هل هو شعور بالجوع أو الألم أو الخوف!

أولا، هناك عدة أنواع أسباب للبكاء، ولكن يجب أن تعرفي أهمها:

1.بكاء الجوع.

2.بكاء الألم.

3.بكاء الضيق أو الانزعاج.

4 بكاء المرض.

يأتي بكاء الجوع عادة قبل مواعيد الرضاعة المعتادة أو عند موعد الرضاعة وعادة ما يكون بكاءاً مستمراً ومثيرا للشفقة، وكأن الطفل يرغب في التعبير عن شعوره بالجوع واللهفة للأكل وصوت بكاء الطفل الجائع غالبا ما يساعد يدر الحليب.

أما بكاء الألم فيكون حاداً وعالياً وفيه يحبس الطفل نفسه بين الصرخة والأخرى ويمكن أن يكون على شكل نوبات متقاطعة. أما البكاء من دون سبب واضح فهو فجائي، وقد يحدث بسبب شعور الطفل بالضيق أو الانزعاج أو التعب.

وأخيرا، هناك بكاء المرض، وهو بكاء يأتي مع أعراض واضحة للاصابة بالمرض مثل ارتفاع درجة الحرارة، السخونة، القيء، الاسهال، البكاء المستمر دون توقف وعادة ما يحاول الطفل لمس أذنه أو خلف رأسه إذا اصيب بالتهاب الاذن الشائع بين الأطفال الرضع.

الملاحظة والمراقبة

وينبغي على الأم الذكية أن تنتبه لأنماط بكاء الطفل الرضيع، بحيث تراقب تصرفاته المترافقة مع البكاء ، مثلا إذا بدأ يمص أصابعه فهو جائع أما إذا حرك رأسه وكتفيه فهو يشعر بالحر أو الضيق ويجب فك ملابسه، أما إذا بدأ بالتثاؤب فهو متعب ويرغب في النوم.