جاء المغرب في الرتبة121 دوليا في تقرير جديد حول مؤشر الحرية لسنة 2015 يصدره معهد كاتو الأمريكيومعهد فريزر  ومؤسسة فريدريش نيومان للحرية. 

وحلت تونس في رتبة أفضل ضمن بلدان المغرب العربي في الرتبة 113 دوليا ضمن ترتيب يصنف 152 دولة، في حين جاءت الجزائر في مراتب متأخرة 146. 

ويصنف التقرير الدول حسب احترامها للحريات في عدة مجالات. وسجلت عدة دول عربية مراتب أفضل من المغرب مثل الاردن الرتبة 87، ولبنان 87، والبحرين 89، والكويت 97 وسلطة عمان 112، لكن المغرب يبقى أفضل من موريتانيا 127، ومصر 136، والسعودية 141. وجاء اليمن في مؤخرة الترتيب على مستوى الدول العربية بحلولها فى المرتبة 148.أما هونغ كونغ  فجاءت في الرتبة الأولى المرتبة دوليا متبوعة بسويسرا ثم فنلندا فالدنمارك ونيوزنلندا. 

ويعتمد احتساب موشر حرية الانسان على جملة من المعايير تتعلق بالخصوص بالتشريعات والأمن وحرية ممارسة الشعائر الدينية وحرية التظاهر وحرية الصحافة والتعبير.