إستمعت بحر الأسبوع الجاري، عناصر الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن مراكش، لمسؤولي مركب  فندقي بمراكش، وذلك بعدما قام مجموعة من عمال المجمع الشريف للفوسفاط مؤخرا، برفع شكايات ضد إدارة الفندق مفادها تعرضهم للسرقة الموصوفة مع سبق الإصرار والترصد.
 
هذا، وعلمت “كِشـ 365″ من مصادر مطلعة، أن زبناء هذا الفندق وأغلبهم عمال المجمع الشريف للفوسفاط باليوسفية، تفاجؤوا بسرقة أموالهم وأغراضهم الثمينة من حلي ذهبية ومجوهرات من الغرف المحجوزة، مما جعلهم يتوجهون بشكايات للإدارة الوصية بكون عاملات النظافة هم المشتبه فيهم، لكن إدارة المركب الفندقي دافعت عن عمالها ونزاهتهم، ما جعل المشتكون يبلغون عن تعرضهم للسرقة لدى المصالح بمراكش.
 
إلى ذلك، فمازالت عناصر الشرطة، تفتح تحقيقا في الموضوع، في إنتظار ما ستأتي به التحقيقات في الأيام القادمة، وإحالة من تبث تورطهم في عملية السرقة  على أنظار النيابة العامة باستئنافية مراكش.