كشف مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، تفاصيل الهجوم الارهابي على موقع الرقبان العسكري صباح اليوم، والذي أسفر عن استشهاد واصابة عدد من قوات حرس الحدود الأردنية.

وقال المصدر العسكري-وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الأردنية(بترا)، أن السيارة المفخخة التي استهدفت صباح اليوم، موقعاً عسكرياً متقدماً لخدمات اللاجئين السوريين، انطلقت من مخيم اللاجئين السوريين الموجود خلف الساتر في منطقة الرقبان، وعبرت من خلال الفتحة الموجودة في الساتر الترابي، والتي تستخدم لتقديم المساعدات الإنسانية للاجئين، وبسرعة عالية متفادية إطلاق النار عليها من قبل قوات رد الفعل السريع ولحين وصولها الى الموقع العسكري المتقدم، وتفجيرها من قبل سائقها في عملية بشعة أدت إلى استشهاد وإصابة عدد من أفراد القوات المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية، القائمين على خدمة اللاجئين السوريين.

كشـ365-مُتابعة