علمت “كشـ365” من مصادر موثوقة، أن رئيس المنطقة الأمنية الأولى بجليز سمير بن الشويخ، قرر متابعة صاحب ملهى ليلي  أمام القضاء بمحاولة إرشائه بمبلغ مالي مقابل التغاضي عن تنفيد تدخل أمني بالملهى الليلي الواقع بشارع مولاي رشيد بالحي الأوروبي جليز بمراكش.

وفي تفاصيل الواقعة، قالت ذات المصادر للجريدة، أن صاحب الملهى الليلي، وخلال مشاهدته للعديد من المصالح الأمنية رفقة مسؤولين أمنيين كبار ورئيس فرقة الإستعلامات العامة بصدد إقتحام الملهى الليلي لتنفيذ تدخلاتهم القانونية وإتخاد الإجراءات الصارمة في حقه، بادر إلى إخراج مبلغ مالي وحاولة تقديمه لرئيس المنطقة الأمنية الأولى في خطوة منه لإرشاءه، قبل أن يقوم رئيس المنطقة بإعتقاله على الفور متلبسا بفعلته، ليقرر متابعته قضائيا بمحاولة الإرشاء طبقا لفصول القانون.

وكانت المصالح الأمنية يوم أمس السبت 25 من الشهر الجاري، نفذت حملة شرسة ضد العديد من المخالفين و أصحاب هذا النوع من الملاهي الليلية التي تقدم الخمور وخدمة الشيشة الخارجة عن القانون.

هذا، وتم وضع الموقوف رهن تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة لمتابعته أمام العدالة بالتهم المنسوبة إليه.

 

كش365-العربي الشريف