كشف رشيد نكاز، السياسي والملياردير الجزائري المقيم بفرنسا، خلال مشاركته في برنامج تلفزيوني، أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ، قد توفي، مضيفا أن من يظهر في التلفزيون هو مجرد شبيه له.

و أوضح نكاز أن من الدلائل التي تؤكد وفاة بوتفليقة هو ما سبق أن قاله جمال ولد عباس، الامين العام لجبهة التحرير الوطني، في أحد اللقاءات الموثقة بالفيديو “بوتفليقة الله يرحمو”.

وتحدى نكاز من يؤكدون أن بوتفليقة لا زال على قيد الحياة، بأن يخرج ويلقي خطابا على 40 مليون جزائري.

كش365-مُتابعة