تفاعلا مع محتوى شريط فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي يوم الثلاثاء 28 نونبر الجاري، والذي يظهر قيام أحد الأشخاص بتهديد عناصر الأمن باستعمال كلب من فصيلة شرسة، فتحت ولاية أمن مراكش بحثا خلصت نتائجه إلى أن الأمر يتعلق بشخص تبدو عليه علامات الخلل العقلي، سبق أن تم توقيفه ليلة الجمعة السبت 24-25 نونبر الجاري بحي السراغنة بنفس المدينة.

ووفق بلاغ لمديرية الأمن فقد كانت دورية للفرقة المتنقلة لشرطة النجدة قد استجابت لإشعار حول قيام المعني بالأمر، الذي يعاني من خلل عقلي سبق له الخضوع من أجله للعلاج بمستشفى الأمراض العقلية والنفسية خلال فترات سابقة، بتهديد المارة باستعمال كلب في ملكتيه، قبل أن تتمكن عناصر الأمن التي تدخلت بعين المكان من السيطرة عليه بعد مقاومة عنيفة أسفرت عن نزع سلاح أبيض كان بحوزته وتحييد الخطر الناجم عن الكلب.

وقد تم إيداع المعني بالأمر بمستشفى ابن النفيس للأمراض العقلية بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.