كشف عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق، سرين يتعلقان بالطريقة التي أعفي بها من منصب رئيس الحكومة.

و أوضحت يومية “أخبار اليوم”، في عدد غد الخميس، أن بنكيران الذي كان يتحدث خلال أشغال المجلس الوطني لـ”pjd” نهاية الأسبوع الماضي، قال إنه ذهب إلى الاجتماع مع مستشاري الملك بالقصر الملكي بالدار البيضاء، وفي جيبه رسالة استقالته.

كما كشف أن ذلك الاجتماع الذي انتهى بإعفائه، كان مقررا أن يعقد مع المستشارين الملكيين بمنزله بالرباط، لكنه فضل أن يحضره بالقصر الملكي بالدار البيضاء، لأن الموعد المحدد كان يصادف نشاطا كان سيحضره في هذه المدينة، و كشف في هذا الصدد أن الملك كان على اطلاع بهذه التفاصيل.

 

كش365-مُتابعة