كشفت وسائل إعلام فرنسية أن الخطوط الملكية المغربية قد تقدمت بشكوى أمام القضاء الفرنسي ضد الجزائر، وذلك على خلفية التصريحات التي أدلى بها وزير خارجية هذه الأخيرة متهما الشركة بنقل المخدرات عبر طائراتها.
ونقل موقع M6info الفرنسي، عن مصادر مطلعة قولها إن القرار اتخذ خلال اجتماع تم عقده بداية نونبر الماضي في مقر الشركة بالدار البيضاء، وهو الاجتماع الذي عرف حضور محاميي الشركة وكبار مسؤوليها، مع مكتب محاماة فرنسي.
وكان وزير الخارجية الجزائري عبد القادر امساهل قد اتهم البنوك المغربية بتبييض وغسيل الأموال عبر الاستثمار في إفريقيا، قبل أن يضيف بأن شركة الخطوط الملكية تنقل اشياء أخرى غير المسافرين.