ينتظر مسؤلون في قطاع السياحة بمراكش افتتاح قمة المناخ العالمية “كوب 22” التي ستعقد من يوم 7 إلى غاية 18 نونبر المقبل.
وتشير الإحصاءات الخاصة بحجوزات الفنادق إلى حجم الطلب حيث سجل حجز 10.000 غرفة تقريبا.

ووفقا لوزارة السياحة فإن ال350 مؤسسة فندقية تمت مراقبتها والتأكد من نجاحها من ناحية جودة الخدمة وكذلك السلامة الصحية.
وستكرس الفنادق القريبة من مقر “الكوب 22” ما يقارب 60% من غرفها لإيواء الحضور، ولكن نظرا لعدد المشاركين فإن بيوت الضيافة والفنادق في المدينة القديمة وكذلك الإقامات السياحية مدعوة للعمل اكثر من أجل إستقبالهم.

وسيشارك في هذه القمة التي ستعقد بمدينة مراكش ممثلون من منظمات غير حكومية، وكذلك من المجتمع الدولي بالإضافة إلى الوفود الرسمية.

ويمثل هذا المؤتمر تحديا كبيرا حيث تم التوصل إلى معدل 55 بلدا وقعت على اتفاقية باريس، ومن المرتقب ان تكون قمة مراكش العالمية فرصة لإعتماد إجراءات فعلية لمكافحة التغيرات المناخية.