أحالت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي بأيت أورير، أمس الثلاثاء، ثلاثة أشخاص كانوا يتربصون بالمارة بالطريق الرابطة بين مراكش وأيت أورير من أجل سرقة ما بحوزتهم تحت التهديد بالسلاح الأبيض، على النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش، في انتظار تحرير المتابعة القانونية في حقهم، قبل عرضهم على المحاكمة.

وكانت عناصر الدرك الملكي أخضعت المتهمين الثلاثة لتدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة؛ وذلك لتحديد جميع ظروف وملابسات قضايا السرقة المتورطين فيها باستعمال السلاح الأبيض.

وحسب مصادر هسبريس فإن توقيف المتهمين جاء بعد تلقي مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي بأيت أورير مجموعة من الشكايات بخصوص اعتراض سبيل المارة وسرقة ما بحوزتهم تحت التهديد بالسلاح الأبيض، لتتم مباشرة التحريات الأولية في موضوع هذه الشكايات، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، انتهت بتوقيف المتهمين المذكورين، بعد تحديد هويتهم بناء على أوصاف قدمها أحد الضحايا.

وكشفت التحقيقات الأولية، التي باشرتها عناصر الدرك الملكي، قيام الأشخاص الثلاثة بتوزيع الأدوار في ما بينهم، وتصريف المسروقات المحصلة بطرق غير شرعية بأسواق عشوائية.

 

هسبريس