قامت مصالح الشرطة في سيدي بوزيد ضواحي الجديدة، بالقبض على شاب متورط في إلقاء فتاة، في العشرينات من عمرها، من تل صخري في شاطئ المنطقة.

الشاب المتهم و هو صديق الهالكة ، أكد للشرطة في وقت سابق أنهما تعرضا لهجوم من طرف شخص آخر، لكنه و بشكل مفاجئ ، اعترف في التحقيقات أنه الفاعل.

تفاصيل الحادث بدأت مساء الأحد، حين تقدم شاب ببلاغ إلى مركز الشرطة في منتجع سيدي بوزيد، يبلغ فيه عن رمي فتاة كانت برفقته من طرف شخص آخر هاجمهما، وتسبب في مقتلها، وهو ما دفع عناصر الأمن ترافقه إلى مسرح الجريمة، حيث عاينت الجثة، قبل انتشالها من بين الصخور.

وأكد الشاب أنه كان رفقة صديقته الضحية، قبل أن يفاجئهما شخص مجهول، ورمى الفتاة من أعلى الصخور، في حين تمكن الشاب من الفرار، وتوجه مباشرة إلى مركز الدرك للتبليغ عن الجريمة، وتم وضعه رهن الحراسة النظرية.

 

كش365-مُتابعة