قال وزير الصحة جواد عواد إن أقسام الطوارئ وبنوك الدم والمشافي على أهبة الاستعداد لاستقبال الإصابات وقد وفرت الأدوية اللازمة ورفعت الجهوزية الطبية لدى طواقمها.

ودخلت المواجهات يومها الثاني وسقط أمس وصباح اليوم 4 شهداء في قطاع غزة وأصيب أكثر من 1100 فلسطيني في الضفة الغربية والقطاع خلال المواجهات المباشرة مع قوات الاحتلال.

وأصيب في مواجهات اليوم شابان في بيت لحم بالرصاص المطاطي الذي أطلقه الاحتلال بالإضافة إلى إصابة 10 آخرين بحالات اختناق جراء الإطلاق الكثيف لقنابل الغاز المسيل للدموع.

وفي غزة عاد الشبان للتظاهر على الشريط الحدودي مع الأراضي المحتلة عام 1948 وأعلنت الطواقم الطبية إصابة شابة تبلغ من العمر 35 عاما برصاص الجنود المتمركزين في إحدى نقاط المراقبة على الحدود.

وكانت عشرات المسيرات الجماهيرية انطلقت أمس في الضفة وغزة والقدس المحتلة بعد صلاة الجمعة ووصل عدد منها إلى نقاط التماس مع قوات الاحتلال.

وكانت الفصائل الفلسطينية دعت إلى احتجاجات ردا على اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، إضافة لدعوة رئيس المكتب السياسي لحركة، حماس إسماعيل هنية، إلى انتفاضة شعبية جديدة نصرة للقدس.

وأصيب ما لا يقل عن 31 فلسطينيا في مواجهات مع جيش الاحتلال، خلال الاحتجاجات التي خرجت في مدن الضفة وعلى الحدود الشرقية لقطاع غزة.

 

كش365-وكالات