مستهل جولة رصيف صحافة بداية الأسبوع من “الأخبار” التي أوردت أن محمد خليلي، العضو بالمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، دعا من خلال تدوينة إلى قتل إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، والاستيلاء على حزبه؛ وهو ما يعتبر من الناحية القانونية تحريضا على ارتكاب جريمة قتل.

وضمنت الجريدة عددها أيضا خبر إعفاء مقتصد مندوبية الصحة بالناظور من مهامه بعدما تم ضبطه في حالة سكر طافح داخل سيارة المصلحة، خلال الأسبوعين الماضيين.

ونشرت “الأخبار”، كذلك، أن أمريكية اتهمت شرطيا في أسفي بإهانتها، حيث هددت رجال الأمن بالاتصال بالسفارة الأمريكية للاحتجاج على ما تعرضت له، بعد أن حلت بمدينة أسفي في إطار رحلة سياحية عبر باخرة رست في الميناء.

وأفادت الجريدة أن السائحة الأمريكية خرجت من ميناء الصيد، ولدى عودتها كانت داخل سيارة أجرة وأرادت الرجوع إلى الباخرة السياحية الشراعية عن طريق بوابة الميناء التجاري حيث كانت ترسو، وأن الشرطي المكلف بالحراسة نبهها إلى ضرورة الدخول من ميناء الصيد البحري فرفضت، ولما دخلت حوصرت من قبل كلاب الحراسة.

وأضافت “الأخبار” أنه جرى التحقيق مع كبار المسؤولين الأمنيين في ولاية أمن أسفي من قبل لجنة تفتيش مركزية أوفدها عبد اللطيف الحموشي.

وإلى جريدة “الصباح” التي أفادت بأن اعتقال مشعوذة درب السلطان، التي تجري محاكمتها بالبيضاء، كشف أن المتهمة لها زوجان تجمعهما في آن واحد وبعقدين منفصلين، كل واحد منهما عليه خاتم قاضي التوثيق واسم المحكمة المصدرة له.

ونسبة إلى مصدر الجريدة، فإن الزوج الأول المغربي ارتبطت به سنة 2008، والثاني سعودي تزوجته في 2009. ووفق الخبر نفسه، فإن ما يثير الاستغراب أكثر أنه خلال كل هذه المدة أنجبت المتهمة ولدين، وهي على ذمة رجلين في آن واحد؛ وهو ما يطرح علامات استفهام أمام السعودي الذي يعتزم رفع دعوى من أجل استيبان الحقيقة ومعرفة تفاصيل الواقعتين.

وورد بالجريدة اليومية عينها أن مفتش شرطة ممتازا يشتغل بدائرة أمنية تابعة للمنطقة الأمنية الثانية أكدال حسان الرياض تقدم بشكاية ضد فتاة تنحدر من بني ملال قال إنها سلبته 40 مليونا. وأوضحت الصحيفة أن الفتاة كانت تقلد صوت جنية، أثناء حديثها مع الضحية في الهاتف، واستعملت طقوسا للشعوذة والسحر والتنبؤ بالغيب، للإطاحة به في شراكها. وعليه تم إيداع الفتاة السجن المحلي بسلا، بتهم تتعلق بالنصب والابتزاز وإهانة الضابطة القضائية عن طريق الإدلاء ببيانات كاذبة للشرطة، قبل إحالتها في حالة اعتقال أمام القضاء الجنحي.

ونسبة إلى مصادر “الصباح”، فإن مكتب مجلس المستشارين ناقش قرارا يرمي إلى توظيف مساعدين لكل برلماني مقابل 5 آلاف درهم شهريا، إذ حصل توافق بين كافة مكونات المجلس الحزبية والنقابية أغلبية ومعارضة ممثلة في مكتب مجلس المستشارين على منح الصلاحية لكل فريق برلماني بتشغيل مساعدين من خارج إدارة الفرق البرلمانية.

“المساء” ذكرت أن خبراء أمنيين أتراكا متخصصين في محاربة الإرهاب قدموا إلى مدينة القنيطرة من أجل تدريب عدد من عناصر الشرطة المغاربة. ووفق الخبر نفسه، فإن رجال الحموشي استفادوا من فعاليات دورة تدريبية في مجال مكافحة الإرهاب على يد خبراء أمن أتراك، وأن التدريب جاء في إطار تبادل التجارب مع الجانب التركي بخصوص مكافحة ظاهرة الإرهاب.

ونشرت الجريدة نفسها أن حركة تنقيلات غير مسبوقة مرتقبة في صفوف سلك الدرك الملكي، شملت القيادات الجهوية والسريات والفرق الخاصة والمراكز القضائية والترابية. وأضافت “المساء” أن التنقيلات والترقيات الجديدة سلطت الضوء على الجنرال دوكور دارمي حسني بنسليمان، والذي تردد في أوساط القيادة أنه أشرف على هيكلة جديدة لجهاز الدرك سيجري الإعلان عنها قريبا.

ونقرأ في “المساء” أيضا أن الدبلوماسية الجزائرية بدأت حربا ضد شركات عالمية تستورد الفوسفاط المغربي، بعدما أصدر تنظيم جبهة البوليساريو قائمة بأسماء الشركات التي تستورد المادة من المغرب، لإحراجها في المنتديات الدولية بخصوص مصدر الفوسفاط.

ومع المنبر الورقي نفسه الذي كتب أن سلطات مدينة مراكش فتحت طريقا للإقامة الملكية التي كانت سببا في غضبة الملك محمد السادس، بعد أن وجدها قد أغلقت وتسببت في حلول وزير الداخلية محمد حصاد على وجه السرعة إلى المدينة الحمراء؛ وذلك تزامنا مع اقتراب حلول الملك بمراكش لحضور مؤتمر الأطراف “كوب 22”.

وفي تصريح لـ”أخبار اليوم”، قال عبد الحق العربي، المدير العام لحزب العدالة والتنمية الذي يتولى رئاسة اللجنة الوطنية بالنيابة عن الأمين العام، إن حزب المصباح توصل بما مجموعه 69 مليون درهم، أي ما يقارب سبعة ملايير سنتيم، يشمل التسبيق الذي يقدم قبل الانتخابات والتكملة التي يتم توزيعها بعد ظهور النتائج. وأوضح العربي أن الحزب سيقوم بتقديم الوثائق المحاسباتية التي تبرر نفقات الحزب خلال الفترة الانتخابية، وإذا تبقى أي مبلغ خارج ما هو مبرر سنقوم بإعادته إلى الدولة.

وكتب الإصدار ذاته أن الجيش المغربي قام بتفجير الألغام الأرضية التي جرفتها سيول فيضان وادي الساقية الحمراء نحو المناطق المأهولة. كما تقوم وحدة عسكرية تابعة للقوات الملكية المسلحة بتمشيط المناطق المحاذية لمجرى وادي الساقية الحمراء بحثا عن ألغام أرضية، لا سيما في منطقة “كويرة الحيسين” بضواحي جماعة سيدي أحمد العروسي.

وقالت “أخبار اليوم” أيضا إن حفل نجل إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، حمل رسائل مثيرة؛ فقد حضر الأمناء العامون للأحزاب السياسية، باستثناء عزيز أخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار. وكان لافتا حدوث نوع من الاصطفاف السياسي، حيث اجتمع بنكيران وشباط وبنعبد الله حول مائدة واحدة، فيما تحلق العماري والعنصر وساجد حول مائدة أخرى.

كش365-صحف