أعلنت الرئاسة الجزائرية اليوم الاثنين 7 من الشهر الجاري أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة سافر على عجل إلى فرنسا لإجراء فحوص طبية روتينية.

وقالت الرئاسة في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية إن ” عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية الجزائرية غادر اليوم الاثنين 7 نوفمبر 2016 الجزائر متوجها إلى مدينة غرونوبل بفرنسا في زيارة خاصة سيجري خلالها فحوصا طبية دورية”.

ولم تقدم الرئاسة الجزائرية أي تفاصيل بشأن المستشفى الفرنسي الذي ستجري فيه الفحوص الطبية لبوتفليقة، الذي تعرض لجلطة دماغية عام 2013، أو مدة إقامته في فرنسال.

كش365-وكالات