بينت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Menopause ان النساء تتمتعن بذاكرة اقوى من الرجال في المرحلة العمرية ما بين 45- 55 عاما.
واشار الباحثون القائمون على الدراسة بان 75% من الاشخاص يواجهون تناقص في الذاكرة مع التقدم بالعمر، ليرتفع بذلك خطر اصابتهم بالخرف والزهايمر، علما ان النساء اكثر تاثرا بهذه الامراض.
فعندما تصل المراة مرحلة انقطاع الطمث (سن الياس) تتناقص الذاكرة لديها، في المقابل، فان النساء اللاتي تتمتعن بصحة جيدة تكون ذاكرتهم اقوى من الرجال بعمرهم.
لذلك درس الباحثون اثر الحيض ومستوى الهرمونات الجنسية وتاثيرها على الذاكرة، عن طريق استهداف 212 رجلا وامراة تتراوح اعمارهم ما بين 45- 55 عاما، وتم اخضاعهم لبعض الفحوصات والاختبارات الخاصة بالذاكرة.
ووجد الباحثون ان النساء تخطين الرجال في النتائج الخاصة بهن، وانهم حققن نتائج اعلى من الرجال، ولاحظ الباحثون ان انخفاض مستوى هرمون استراديول Estradiol خلال مرحلة انقطاع الطمث ادى الى صعوبات لدى المراة في تعلم امر جديد، ولكن ذلك لم يؤثر على الذاكرة لديهن.
واكد الباحثون ان مناطق مختلفة ومعينة من الدماغ تتاثر بهذه الهرمونات، وان هذه المناطق المسؤولة عن الذاكرة والتعلم.
في النهاية اقترح الباحثون ان التغير في القدرات المعرفية خلال مرحلة انقطاع الطمث تعود الى الهرمونات في الشبكات العصبية التنفيذية الامامية، كما ان ذاكرة المراة افضل من الرجل وبالاخص في المراحل الاولى من حياتهم، وان ذاكرتهن تتاثر بسبب صحتهن الانجابية وليس العمر.

كش365-مواقع