قرر قاضي التحقيق بمحكمة الإستئناف بمراكش إيداع شخصين بالسجن المدني لوداية على خلفية مقتل مواطن من جنسية فرنسية بإحدى الفيلات المتواجدة بمنطقة تامنصورت، فيما أفرج عن شخص ثالث.

وكان المتهمين اعتقلا من طرف مصالح الدرك الملكي، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة للأمن الوطني ومصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أول أمس الخميس 10 نونبر الجاري.

وأوضحت مصادر، أن مصالح الدرك الملكي كانت قد عثرت مساء يوم الاثنين الماضي على جثة المواطن الفرنسي تحمل آثار عنف على مستوى الرأس، بعد أن انتقلت إلى المنزل الذي كان يكتريه إثر إخبارها من طرف صاحب المنزل بانقطاع أي اتصال مع الهالك.