كان مدير جهوي لشركة العمران بطلا ل”شوهة عالمية” بمراكش بعدما أقدمت عناصر الأمن الخاص التابعة للأمم المتحدة على توقيفه داخل المنطقة الزرقاء بقرية مؤتمر كوب 22.

ووفق يومية الأخبار في عددها ليوم غد الثلاثاء أن المسؤول المغربي استغل بطاقة ولوج في اسم شخص آخر لدخول المنطقة الزرقاء وهو ما تنبه له الأمنيون ليجري إيقافه واستدعاء المسؤولين الأمنيين المغاربة قصد التدخل.

هذا وتسبب الحادث في إحراج المسؤولين المغاربة خاصة وأن الأمر يتعلق بمدير جهوي لمؤسسة عمومية .