أفادت ولاية أمن فاس بأن عناصر الشرطة لدائرة سيدي بوجيدة ، مدعمة بعناصر فرق الأبحاث والتدخلات ، تمكنت، مؤخرا، من توقيف شخص نشر على صفحته بإحدى مواقع التواصل الاجتماعي صوره الشخصية وهو عاري الجسد، ويحمل سلاحا أبيض من الحجم الكبير، وفي وضعيات فنون حربية مختلفة.

وأوضح المصدر أن تجميع المعطيات وتحليلها بالطرق التكنولوجية الحديثة مكن فرقة مكافحة الجريمة الالكترونية التابعة للشرطة القضائية بولاية أمن فاس، من تشخيص هوية المشتبه فيه، وتحديد مكانه والاهتداء إليه في وقت وجيز، حيث تبين ، بعد إلقاء القبض عليه ، أنه مدرب رياضي.

ووفق المصدر داته المعني بالأمر أحيل على المصلحة الولائية للشرطة القضائية لإخضاعه لبحث دقيق يقدم بعده أمام العدالة.

كش365-و م ع