حاصر مجموعة من الشباب المحسوبين على النهج الديمقراطي بتماسينت بالحسيمة ، شاحنات الغاز لفرض تخفيض أسعارها بدرهمين، وعدم تحمل نفقات النقل التي تطبقها شركات توزيع الغاز على بعض المناطق النائية.

و قالت يومية الصباح ، أن الشباب فرضوا تطبيق مطالبهم، وعدم السماح بتفريغ حمولات الشاحنات، إلا إذ خُفضت الأسعار إلى 40 درهما عوض 42، السعر المطبق في المنطقة، وهو سعر يرتفع بارتفاع تكاليف النقل.