تمكنت عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش أخيرا من تفكيك شبكة خطيرة متخصصة في السطو على الڤيلات الفاخرة بالإقامة السياحية “املكيس” الواقعة بتراب مقاطعة سيدي يوسف بن علي.

وكشفت مصادر موثوقة، أن عناصر المصلحة الامنية عمدت مؤخرا الى فتح تحقيقات دقيقة ومفصلة بعد تعرض ڤيلا مواطن فرنسي مقيم بالإقامة السياحية املكيس لعملية سرقة، حيث تم الاستيلاء على أغراض ذات قيمة مادية مهمة.

الى ذلك، تمكنت الفرق الأمنية من تحديد هوية الاضناء بعد رفع بصمات لشخصين من ضمن العصابة حيث تم توقيفهما واخضاعهما للتحقيقات، قبل أن يعترفا بهوية شركائهما الأخرين ضمن الشبكة الإجرامية التي تتكون من أربع شبان ينحدرون من مقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش.

هذا، واسترجعت المصالح الامنية بعض المسروقات، فيما تجهيزات منزلية أخرى تم بيعها مباشرة بعد تنفيذهم لسرقة الفيلا المذكورة.

واخضع أعضاء الشبكة للتحقيقات الأمنية بمقر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش قبل إحالتهم في حالة اعتقال أمام النيابة العامة بمحكمة الجنايات بمراكش بتهمة تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة.

كش365-مراكش