واصلت أسعار العديد من المنتجات ارتفاعها مع بداية سهر رمضان، خاصة الحبوب و القطاني التي تستعمل لتحضير مواد الإفطار.

و تجاوز سعر الحمص مثلا 30 درهم للكيلوغرام في بعض أسواق المملكة، بعدما كان ثمنه لا يتعدى 12 درهم قبل أسابيع، وهو ما دفع كثيرين ومنهم أسر معوزة إلى الإستغناء عن تحضير  “الحريرة” معلنين بذلك المقاطعة لحين تخفيض الأثمنة.

و طالب الفايسبوكيون الحكومة بتفعيل ما وعدت به قبل أيام بخصوص تتبع الأسعار ومراقبة المنافسة، مطالبين إياها بالتدخل من أجل تخفيض أسعار بعض المنتوجات الحيوية و الضرورية في شهر رمضان.

 

كشـ365-مُتابعة