قال وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب اليوم الجمعة إن السلطات الفرنسية اعتقلت رجلين كانا يخططان لهجوم إرهابي باستخدام متفجرات أو سم الريسين.

وقال كولومب لمحطة (بي اف أم في في ) التلفزيونية إن شقيقين، من أصل مصري، تلقيا دورات تدريبية وتعليمية تشير بشكل قاطع إلى كيفية صنع السم على أساس الريسين”.

وأضاف كولومب أن السلطات التي تتبع نشاط المتطرفين على الإنترنت اكتشفت مؤامرتهما عندما استخدما تطبيق تيليغرام للتراسل.

وجاءت الأنباء بعد ستة أيام من قيام رجل بقتل شخص واحد وإصابة خمسة في سلسلة من الهجمات بسكين في وسط باريس، وأعلن تنظيم داعش المتطرف المسؤولية عنها.

قُتل أكثر من 230 شخصًا في هجمات تبنى معظمها تنظيم داعش، في فرنسا في عام 2015 وعام 2016. وقد لقي ثمانية أشخاص حتفهم في هجمات صغيرة في العامين الماضيين.

وقالت السلطات الفرنسية إنه تم إحباط أكثر من 50 هجومًا منذ أوائل 2015.