كشف مشروع مرسوم جديد أعدته وزارة الداخلية، عن شروع هذه الأخيرة في رسم خارطة جديدة لإدارتها الترابية في إقليم الدريوش، وذلك بإضافة ثلاث قيادات جديدة إحداهن سيتم فتحها في مسقط رأس الوزير “عبد الوافي لفتيت” بجماعة تفرسيت.

ووفقا لمشروع المرسوم المذكور، فإن وزارة الداخلية قررت إحداث 3 قيادات جديدة في إقليم الدريوش، إحداها ستفتح في جماعة تفرسيت، إضافة إلى قيادتين بكل من تزاغين و أمجاو.

وستنضاف القيادات الثلاث المذكور لثمان قيادات موجود في إقليم الدريوش، حيث ستهدف حسب المذكرة التقديمية لمشروع تعديل المرسوم 2.15.402، دعم القدرات التدبيرية للإدارة الترابية في الريف.