أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة أنه تم تأجيل الدرس الثاني من الدروس الحسنية الرمضانية، الذي كان من المقرر أن يترأسه الملك محمد السادس، اليوم الاثنين بالقصر الملكي العامر بالرباط

وعلى صعيد آخر أشرف الملك على إعطاء انطلاقة أشغال بناء دار عائلات البحارة الصيادين بجماعة مهدية، ومركز للتكوين المهني والإدماج في الشغل بجماعة سيدي الطيبي، ومركز للتكوين المهني في مهن اللوجيستيك الفلاحي بجماعة سوق الأربعاء.

وتوفر دار عائلات البحارة بالمهدية التي تبلغ كلفتها الإجمالية (6 ملايين درهم) لزوجات الصيادين -حوالي 250 امرأة كل سنة- تكوينات في المهن المحلية المدرة للدخل والشغل، مع ضمان التأطير والدعم الضروريين لإنشاء تعاونيات تخص الأنشطة المدرة للدخل.

كما يوفر هذا المشروع الذي سيتم إنجازه خلال 12 شهرا، للنساء المستفيدات فضاءات لمحو الأمية، والإنصات والتوجيه والمواكبة الاجتماعية والتربوية، وسيضع رهن إشارتهن حضانة للتعليم الأولي بالنسبة لأطفالهن.

 

كشـ365-و م ع