كشفت تقارير اعلامية، أن إسبانيا نقلت نهاية الاسبوع الاخير، معدات عسكرية ثقيلة إلى مليلية المحتلة للقيام باستعراض عسكري ضخم للاحتفال بعيد القوات المسلحة.

و حسب يومية “المساء”،  استقبل ميناء المدينة المحتلة دبابات من الطراز الحديث وآليات عسكرية، لكن الملفت للانتباه كان هو رسو غواصة تابعة للجيش الإسباني في خطوة تعد الاولى من نوعها منذ 12 سنة حيث لم يتكرر الامر منذ أزمة جزيرة ليلى.

وتضيف اليومية أن رسو الغواصة “Tramontana” بميناء المدينة المحتلة يأتي كجزء من الأنشطة التي يقوم بها الجيش الإسباني للاحتفال بيوم القوات المسلحة.

قبطان الغواصة أوضح أن “Tramontana ” تبلغ قدرتها الاستعابية 66 شخصا، ويبلغ طولها 67 مترا، مضيفا أنه يمكنها أن تمكث تحت الماء لمدة 30 يوما .

 

كشـ365-صحف