بعث المسؤول العسكري المنشق عن ملشيات البوليساريو، محمد حسنة عبد الوهاب، بتسجيل صوتي إلى أحد أقاربه يبلغه أنه في عطلة صيفية بموريتانيا.

و كشف القيادي المختفي في التسجيل الذي تم رفعه على منصة اليوتوب، أن الجبهة الانفصالية أفلست و النظام لا يؤمن بالخسارة، مضيفا أنه “ليس لأحد الحق في الاستفسار عن مكان تواجده،  وجهته أو برنامجه،  لأنها أشياء تخصه بشكل شخصي”.

وكانت أخبار سابقة قد أشارت الى تمكن المسؤول العسكري في جبهة البوليساريو من الفرار من تندوف والالتحاق بالمغرب، بعدما شغل لسنوات منصب المسؤول عن المساعدات الدولية المقدمة للصحراويين المحتجزين في تندوف.

ذات الاخبار أكدت أن المخابرات العسكرية الجزائرية أعلنت حالة استنفار في تندوف منذ انتشار نبأ اختفاء المسؤول العسكري خاصة أنه يتوفر على معلومات عسكرية جد حساسة عن البوليساريو.

كشـ365-وكالات