افادت يومية “اخبار اليوم”، أن معلومات جديدة حول خلية ستراسبورج، التي فككتها الشرطة الفرنسية يوم 25 نونبر، وكانت تخطط لتنفيذ اعتداءات ارهابية في باريس خلال احتفالات أعياد الميلاد، تكشف أن شرطة مكافحة الارهاب في البرتغال هي الجهاز الآمني في البلد الشريك للفرنسيين، الذي أبلغهم بوجود مغربي غير مقيم في فرنسا يجب أن يوضع تحت المراقبة للاشتباه في كونه يجند الجهاديين.
هشام الحنفي، شاب يبلغ من العمر 26 عاما، غادر مدينة فاس شهر أكتوبر من عام 2013، وركب طائرة في مطار محمد الخامس بالدار البيضاء باستعمال جواز سفر مزور لدولة شرق أوروبية، ونجح رفقة شاب اخر، في تجاوز المراقبة الأمنية والوصول الى البرتغال.