أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن محاولات خلق عالم أحادي القطب، باءت بالفشل وأن الكثير من شركاء روسيا، يفضلون اليوم الاستناد إلى قواعد القانون الدولي عند اتخاذ القرارات، لافتاً إلى أن وضع العالم يتغير.
وقال بوتين في لقاء مع قناة “إن تي في” التلفزيونية الروسية، رداً على سؤال حول تجاهل الغرب لرأي روسيا وقصف الناتو ليوغوسلافيا عام 1999، دون تفويض أممي” الإجابة بسيطة جداً، كانوا يسمتعون إلى “الصوت العالي” فقط (في العلاقات الدولية وقتذاك)، لكن الوضع يتغير الآن، وأنا أعتقد أنه ليس سراً على أحد، أن الكثيرين من شركائنا يفضلون حالياً الاستعانة بمبادئ القانون الدولي لأن التوازن في العالم يستعاد تدريجياً”.
ووفقاً لوكالة سبوتنيك الروسية، اليوم الأحد، أفاد بوتين “أن محاولات خلق عالم أحادي القطب لم تنجح، “نحن بالفعل نعيش في بعد آخر، لكننا، أعني في روسيا، التزمنا دائماً بوجهة النظر القائلة بأنه مع دفاعنا عن مصالحنا القومية، علينا أن نحترم مصالح الآخرين، هكذا نعتزم بناء علاقاتنا مع كل زملائنا”.
وأكد بوتين أن السياسي الروسي البارز يفغيني بريماكوف قد تنبأ بالعواقب الوخيمة لـ”الربيع العربي” ، إلا أن روسيا لم تستطع التأثير عليها، على حد تعبيره.

كش365-وكالات