خلف حريق اندلع، مساء الاثنين، بأحد المصانع بالمنطقة الصناعية لسيدي البرنوصي بالدار البيضاء، خسائر مادية مهمة، حسب ما تمت معاينته. 

 

وقد تم تطويق هذا الحريق، الذي شب في حدود الساعة السادسة وخمس عشرة دقيقة مساء بوحدة صناعية متخصصة في تصبير وتسويق الفواكه والخضراوات الطازجة، بعد حوالي ساعتين من اندلاعه، إلا أن عناصر الوقاية المدنية، التي تم تعزيز طاقمها، واصلت العمل من أجل الحيلولة دون وصول النيران إلى الوحدات الصناعية المجاورة. 

وقد تسبب وجود معدات وأجهزة قابلة للاشتعال بعين المكان في انتشار النيران وامتدادها، مما أجبر رجال الإطفاء على مواجهة بؤر متعددة للنيران لتطويق الحريق. 
 

وقد أسفر هذا الحريق عن جرح عنصرين من الوقاية المدنية، أحدهما أصيب إثر سقوط أحد الصناديق البلاستيكية عليه، وقد تم نقلهما عبر سيارة الإسعاف إلى أقرب مستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.

وما تزال عناصر الوقاية المدنية، وبعد ثلاث ساعات من اشتعال النيران تواصل عملها لإخماد الحريق الذي لم يتم بعد تحديد الأسباب التي كانت وراء نشوبه.

 

كازاوي