الرئيسية / عملية الإحصاء العام للسكان و السكنى2014 بالمغرب

عملية الإحصاء العام للسكان و السكنى2014 بالمغرب

أطلقت بالرباط الحملة الإعلامية، التي ستواكب عملية الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة ألفين وأربع عشر، المرتقبة ما بين الفاتحِ والعشرين من سبتمبر المقبل.

واستعرض المندوب السامي للتخطيط أحمد الحليمي خلال ندوة صحفية، أهم محاور هذه الحملة ومجمل الإجراءات التي تم اتخاذُها لتوفير أحسن الظروف لإنجازها.

وتستعد المندوبية السامية للتخطيط لإطلاق عملية ميدانية كبرى تتعلق بالإحصاء العام السادس للسكنى والسكان برسم سنة 2014، تحت شعار “قيمة بلادنا سكانها”، وذلك بعد 10 سنوات من إنجاز آخر إحصاء عام للسكنى والسكان 2004.

وأبرز المندوب السامي للتخطيط أحمد لحليمي خلال ندوة نظمتها المندوبية السامية للتخطيط، بمناسبة انطلاق الحملة الإعلامية للمندوبية، أن هذا الإحصاء سيمكن من معرفة كيف تطور المغرب، بعد عشر سنوات من إجراء الإحصاء2004 إلى اليوم، مضيفا أن عملية الإحصاء مسؤولية الجميع، لأنها “عملية كبرى تتم بتكليف من الملك وبتكليف من الحكومة المغربية للإجابة عن التزام دولي بحسب ذات المصدر.

وتعهد أحمد لحليمي بأن النتائج الإحصائية التي ستنجزها المندوبية ستكون مستقلة، ولن يتدخل أي أحد في تحوير نتائجها، مشيرا إلى أن أي تدخل أو تحريف سيكون صاحبها مهددا بعقوبة جنائية.

كما شدد المندوب السامي للتخطيط، على سرية المعطيات المجمعة من طرف الباحثين في إطار عملية الإحصاء العام للسكان والسكنى للعام الجاري. على اعتبار أن القانون التنظيمي يلزم الباحثين بالسرية التامة في عملهم وأيضا لأن نتائج الإحصاء سيتم الاشتغال عليها في مركز القراءة الآلية للوثائق التابع للمندوبية، الذي يعمل على تحويل المعلومات التي يأتي بها المكلًفون بالإحصاء إلى معطيات وأرقام لا تحمل أسماء أو عناوين، ما يجعل إمكانية الاطلاع على المعلومات الشخصية للمواطنين واستغلالها من طرف أي كان مستحيلة.

المواطنون المغاربة سيكونون ملزمين قانونيا ووطنيا بالإدلاء بكل التصريحات المطلوبة، على اعتبار أنه واجب وطني يتم بأمر من الملك، وتحت المسؤولية الحكومية وتعمل على تنفيذه المندوبية السامية للتخطيط.

المندوبية السامية للتخطيط أفادت بأن الاستمارة جاهزة، وستتكون من نفس الأسئلة القديمة تقريبا مع إضافة أسئلة تتطرق لجوانب البيئة والصحة، وجوانب أخرى تهم العيش الكريم للمغاربة. وسينجز هذا الإحصاء أزيد من 53 ألف باحث، يؤطرهم 20 ألف مراقب ومشرف.

بحسب المصادر الرسمية فإن نتائج الإحصاء ستوفر للدولة أرضية واضحة لتخطط للعشر سنوات المقبلة. وستوفر قاعدة معطيات أساسية محينة تتيح التقييم الموضوعي لأداء السياسات العمومية، وستشكل قاعدة لإنجاز المخططات الاقتصادية والاجتماعية في مجال التنمية البشرية.

جديد الإحصاء الذي سينطلق من فاتح شتنبر إلى غاية 20 يوما، يتمثل في وضع الخرائط الخاصة بالإحصاء بالأقمار الاصطناعية، وقد أكد الحليمي أن تحديد المكلفين بالإحصاء تم بعد تعميم إعلان للترشح، وتم الاختيار بناء على نتائج لجنة الترشيح للقيام بالإحصاء، كما سيتم الإعتماد خلال عملية الإحصاء على وسائل الاتصال اللاسلكي للمواكبة مع المكلفين بالإحصاء. وقد تم إحداث موقع إلكرتوني خاص بالإحصاء لمتابعة كل ما يجري يوما بيوم.

عن kech365

كشـ365 جريدة إلكترونية دولية مستقلة تعمل على مدار الساعة

شاهد أيضاً

بيدرو سانشيز: مافيات الإتجار بالبشر وراء “مأساة مليلية”

قال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، السبت،  إن “المافيات التي تعمل في مجال الاتجار بالبشر” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Powered by themekiller.com