في غياب أي تواصل حكومي رسمي حول عمليات التنقيب عن الغاز الطبيعي، منح قرار وقعه وزير الطاقة والمعادن عزيز الرباح لكل من المكتب الوطني للهدروكاربورات وشركتي “ساوند انرجي” ”ساوند انرجي مريدجا”، امتياز استغلال الغاز الطبيعي المسمى “تندارة”.

وحسب ما أوردته يومية “المساء “في عددها الصادر ليوم الخميس 06 شتبر فإن القرار استند على مجموعة من المعطيات لعل أبرزها “أن وجود الغاز الطبيعي وإمكانية استغلاله قد تم إثباتهما”.

ووفق ما أوردته الوثيقة المنظمة للقرار فقد نص القرار أيضا على أنه يعمل بالامتياز المشار إليه في مدته التي تتجاوز 25 سنة ابتداء من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية.