قالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي ، الأحد، إن بلادها ستستثمر 6ر3 مليار يورو، ما يعادل 2ر4 مليار دولار، لتجديد وتطوير أقمارها الصناعية العسكرية، بهدف حماية شبكتها من تجسس محتمل من قبل “المنافسين”.

وأضافت في قناة (سي نيوز) التلفزيونية الفرنسية “سنعمل على تركيب كاميرات مراقبة في أقمارنا الصناعية حتى نعلم من يقترب منا”.

كما أعلنت الوزيرة الفرنسية أيضا أن الحكومة الفرنسية تُقيّم بناء حاملة طائرات أو حاملتين لتحل محل الموجودة حاليا.
وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أعلن نيته وضع “إستراتيجية فضائية دفاعية” لبلاده السنة المقبلة.

وكانت بارلي قالت الجمعة إن فرنسا رصدت العام الماضي محاولات من جانب روسيا لاعتراض بث قمر صناعي عسكري استخدمه جيشا فرنسا وإيطاليا لتأمين الاتصالات.