في إطار تفعيل الشطر الأول من التوصية الخامسة التي تدعو إلى حسن استثمار العنصر البشري كأداة فعالة في منظومة الاهتمام بالتربية على المواطنة وكدا بلورة برامج استعجاليه  نظم كل من ـ جمعية حركة الشباب الملكي وجمعية الاتحاد الرياضي الشلالات زناتة للالعاب القوى و جمعية المدينة العتيقة للترات و  للتنمية الاجتماعية و التواصل و الجمعية المغربية للصحة و التوازن بتنسيق فعلي“اتحاد مغاربة العالم للدفاع عن القضايا الوطنية وحوار الثقافات “و “العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان فرع بئر الجديد ” و” جمعية حركة الشباب الملكي “و “الجمعية المغربية للأعمال الاجتماعية والأمراض المزمنة وإدماج المعاقين “و”نادي الفجر للكرة الحديدية الحي الحسني “و”جمعية النجمة للتنمية والأعمال الاجتماعية “و”الرابطة الوطنية لشاغلي عقارات و أملاك

الدولة “و”جمعية الأصيل للأعمال الاجتماعية والثقافية والرياضية “و”جمعية القلوب المتحدة “و”جمعية اليسير للأعمال الاجتماعية و التنمية المستدامة و البيئة  “و”الجمعية المغربية للأهداف النبيلة عين الشق “و”التنسيقية المغربية للصحافة والإعلام” و”الموقع الالكتروني بشراكة مع المجتمع المدني الوطني وقفة احتجاجية تضامنية حضارية نظامية تضامنا مع إخواننا المحتجزين بمخيمات تندوف  ـ في  فضاء باب القصبة  بالمحمدية ـ ودلك من اجل التعريف بقضية إخواننا المحتجزين بمخيمات الدل والعار “لحمادة”  “تندوف غواتنامو” .

كما طالبوا بتحريك هدا الملف دوليا ووطنيا من شخص السيد رئيس الحكومة عبد الاله بن كيران وبعث تقارير للأمم المتحدة و المنتظم الدولي وحلفاء المملكة المغربية,  اسبانيا البرتغال فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية , تفيد ان الشارع المغربي يعرف ثورة كبيرة من اجل حل مشكل الصحراء المغربية و ان الوقفات المتتالية ستكون محطة أساسية لانطلاق الحملة الدولية و الوطنية التي سيتم القيام بها لتسليط الضوء على الوضعية الحقوقية الكارثية التي يعيشها المحتجزون بمخيمات تندوف, والتحسيس بحجم المخاطر الإنسانية التي يتعرضون اليها جراء استغلالهم البشع من قبل قيادة البوليساريو في الصراع الذي يخوضونه ضد الوحدة الترابية المغربية بدعم من الجزائر كما يجب تنبيه المنظمات الدولية الحقوقية والاغاثية بضرورة إنهاء هده الحالة الغير الإنسانية وتمكين المحتجزين من حقوقهم في التعبير و الرأي والعودة إلى بلادهم وإنهاء النزاع المفتعل في قضية الصحراء المغربية في إطار مبادرة الحكم الذاتي التي تقدمت بها المملكة المغربية . 

كما أكد سفيان عالم العلمي الناطق الرسمي باسم حركة الشباب الملكي ان الهدف من الوقفة السادسة بفضاء القصبة المحمدية هو تحريك الملف دوليا و مطالبة رئيس الحكومة ببعث تقارير للأمم المتحدة و المنتظم الدولي علما أن الشعب المغربي يعرف ثورة كبيرة من اجل إيجاد حل  المشكل الصحراء المغربية وكدا تفعيل الدبلوماسية الموازية للدفاع عن الوحدة الترابية المغربية و فتح نقاش بين مختلف الفاعلين و الباحتين حول قضية الصحراء المغربية و إشكالات المرتبطة بها و خاصة الصحراويين المغاربة المحتجزين من قبل حركة البوليزاريو بمخيمات تندوف في ظروف لا إنسانية و أفاق إنهاء الصراع في قضية الصحراء في ايطار مبادرة الحكم الذاتي .

كما نندد بالاستفزازات التي تتعرض لها الهيئات دبلوماسية المغربية من وزراء و جنرالات وان  بداية التوتر في العلاقة بين البلدين إثر حضور الشرطة الفرنسية إلى مقر السفير المغربي في باريس لإبلاغ عبد اللطيف حموشي، مدير مراقبة التراب الوطني، باستدعاء صادر عن قاضي تحقيق في إطار شكايتين قدمتا في فرنسا ضده بتهمة التواطؤ في أعمال تعذيب.
ورد الرباط لم يكن متأخرا وقامت باستدعاء السفير الفرنسي “وإبلاغه احتجاجا شديد اللهجة من قبل المملكة” ورافضة “بشكل قاطع” الاتهامات الموجهة إلى حموشي وتعتبر أن “لا أساس لها من الصحة”، ما دفع وزارة الخارجية الفرنسية إلى الإعراب عن الأسف لوقوع هذا “الحادث المؤسف“.
فرنسا واصلت استفزازها للمغرب من خلال تصريحات سفيرها بواشنطن، فرانسوا ديلتر، الذي شبه المغرب ب”العشيقة التي نجامعها كل ليلة، رغم أننا لسنا بالضرورة مغرمين بها، لكننا ملزمون بالدفاع عنها“.
كلام ديلتر نقلته جريدة “لوموند” الفرنسية في مقال بعنوان “بارديم يلوم فرنسا وعشيقتها المغرب”، خلال اجتماعه بالسفير الفرنسي سنة 2011، منتقدا “دفاع فرنسا، الدولة الرائدة في مجال الحريات، عن المغرب رغم خروقات حقوق الإنسان”، حسب قوله، ويضيف “نحن أمام وضع غير منطقي وغير مقبول“.

ومن خلال  التقارب الأميركي المغربي وانفتاح المغرب على دول جنوب الصحراء . فقد نقلت تقارير إعلامية مغربية عديدة عن مصادر قولها إن مسؤولين في مطار شارل ديجول الفرنسي طلبوا من وير الخارجية المغربي ، صلاح الدين مزوار ، خلع حذائه وسترته وحزامه أثناء توقفه في باريس في طريقه من لاهاي إلى المغرب تم . الاعتداء المعنوي الجبان» الذي كان تعرض له الجنرال عبد العزيز بناني في غرفته بالمستشفى العسكري «فال دو غراس» بالعاصمة الفرنسية باريس من قبل مصطفى أديب، الضابط السابق في الجيش المغربي.

و أخرها الاستفزازات من طرف الجزائر بمناسبة كاس العالم بالبرازيل  أن إعلام الجزائر يستفز الشعب المغربي بعد انتصار منتخبهم في البرازيل… الجزائري على خصمه الكوري الجنوبي في إطار نهائيات كأس العالم ومن مصادر من  أصوات أوربية تنبه فرنسا إلى أخطائها مع المغرب وتعبر عن استيائها مما جرى في قضية مدير الديستي  والحياد في المشهد الأوربي، منتقدة بعض الاستفزازات التي طالت المغرب.

وفي الأخير رفعت برقية ولاء و إخلاص إلى السدة العالية بالله صاحب الجلالة الملك محمد السادس