شهد المغرب مؤخرا، انخراط 30 شركة في البحث عن النفط والغاز، الأمر الذي يمثل أكبر مجهود استكشافي في تاريخ المغرب.

و قالت صحيفة العلم، أن العديد من الشركات قد دخلت على الخط من أجل التنقيب على النفط في المغرب، بعد ما أثارت اهتمامها حقول في عموم غرب إفريقيا وفي ما يسمى “الهامش الأطلسي” الممتد من غرب إفريقيا، أبرزها شركات “بي بي وشيفرون” و”ريبسول” الإسبانية.