من الواضح أن أزمة مجموعة مدارس النزالة التابعة للمديرية الاقليمية لمراكش، أخذت منحى تصاعديا خصوصا مع اتساع دائرة المتضررين، من ممارسات مدير المؤسسة، ما دفع الهيئة الوطنية لحقوق الانسان فرع مراكش، مدعومة بعدد من الجمعيات الناشطة بالمنطقة، لتنظيم وقفة إحتجاجية على ما تعيشه المؤسسة من اختلالات، وذلك يوم الخميس المقبل إبتداء من 11 صباحا، تحت شعار: “لا للإعتداء على الأساتذة.. لا لترهيب التلاميذ..”

وللإشارة فقد أقدم مدير المجموعة المذكورة على التهجم على أحد الأساتذة بكلمات نابية خطيرة داخل فصله وبين تلاميذه وعلى مسمع عدد من زملاء الضحية والحاضرين بالمؤسسة يومها من مسؤولين جماعيين وأعضاء جمعيات الاباء وعدد من الاولياء ما خلف حالة استياء عارم لدى تلاميذ الضحية و زملائه وعموم ساكنة المنطقة التي لا تتداول في أوساطها في الأيام الأخيرة إلا هذه الواقعة.

 

 

كشـ365-ياسين الفجاوي