علمت “كشـ365” من مصادرها، أن عناصر الشرطة إستعملت قبل قليل الرصاص الحي لتوقيف شخص عرض حياة المواطنين ورجال الأمن للخطر بدرب عيطونة بشارع الواد بتراب مقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش.

وبحسب مصادرنا، أن درب عيطونة يشهد حالة إستنفار قصوى في هذه الأثناء، حيث لازالت المصالح الأمنية تتواجد  بالمنطقة المذكورة.