وجه عبد اللطيف وهبي النائب البرلماني عن حزب “الأصالة والمعاصرة”، سؤالين شفويين آنيين لكل من وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، ووزير الفلاحة عزيز أخنوش يسائلهما  عن ارتفاع أسعار الخضر والفواكه بالأسواق المغربية.

واعتبر وهبي أن أثمنة الخضر والفواكه بالأسواق المغربية بلغت ارتفاعات لا تطاق، حيث وصل سعر البطاطس إلى أربعة دراهم للكيلو غرام بالجملة، وثمانية دراهم للكيلوغرام بالتقسيط، والجزر 4 دراهم بالجملة و 8  دراهم بالتقسيط  والبصل 4 دراهم بالجملة 8 دراهم بالتقسيط، و”الكورجيط” 8 دراهم بالجملة، و بالتقسيط فوق 11 دراهم وغيرها من الأثمنة المرتفعة.

وأضاف وهبي أن أرباب الشاحنات والمشتغلين بسوق الجملة قد قاموا بشن إضراب دخل يومه الثاني، بسبب المشاكل التي يعانيها القطاع وكذلك بسبب ارتفاع أسعار المحروقات في السوق الوطنية، إضافة إلى تعدد الوسطاء، مما يهدد تزويد الأسواق المعنية بالمزيد من الخضر والفواكه، وهذا ما سيزيد من المشاكل علما،  أن “الملك كان قد نبه غير ما مرة الحكومة بخصوص هذا الموضوع”.

وكتب وهبي في سؤاله إلى لفتيت وأخنوش ” بعيدا عن كل تلك الأسئلة الكبرى التي تهم الاستراتيجيات والبرامج، هل على المواطن أن يتحمل غلاء المعيشة الناتجة عن سوء تدبير الحكومة بهذا المجال؟”

وأكد وهبي أنه توجه للوزيرين مرارا حول وضعية القدرة الشرائية للمواطنين، إلا أنه كان يتلقى إجابات تتسم بكثير من الضبابية.