لقت قوات الأمن في مصر، اليوم الجمعة، القبض على خلية تنتمي لتنظيم داعش، في محافظة القليوبية، المجاورة للعاصمة، وعثرت بحوزتها على أسلحة نارية وذخيرة، وبعض المواد المتفجرة التي تستخدم في صناعة القنابل.

وضمت الخلية 4 عناصر من مدينة شبين القناطر، حيث تم القبض عليهم داخل منازلهم، بعد ورود معلومات لرجال الأمن تفيد بارتباط المعنيين بداعش، الذي تبنى تفجير الكنيسة البطرسية بالعباسية في القاهرة، صباح الأحد الماضي.

وقال مصدر أمني مصري في تصريحات لـ”إرم نيوز”، إن النيابة العامة تجري التحقيقات مع عناصر الخلية، بشأن حادث انفجار الكنيسة، وعلاقتهم بالتنظيم، ومدى تورطهم في الحادث.

وتبين المصدر، أن النيابة العامة أمرت حبس جميع المتهمين 15 يومًا على ذمة التحقيقات، بعد أن وجهت لهم اتهامات بالانتماء لتنظيم إرهابي، وحيازة أسلحة نارية، ومشاركتهم في تعريض السلم العام في مصر للخطر.

المصدر : إرم نيوز