ألقت الشرطة الفيتنامية القبض على مدون بتهمة “قذف” بحق كبار المسؤولين الحكوميين، وفق ما ذكرت وسائل الإعلام التي تديرها الدولة.

وألقي القبض على نجوين دانه دونج في مقاطعة ثانه هوا وسط البلاد بسبب اتهامات “بانتهاك حقوق الديمقراطية في محاولة للإضرار بمصالح الدولة والمنظمات والمواطنين”، حسبما ذكر الموقع الإخباري “في إن اكسبرس”.

وأفادت تقارير بأن دونج استخدم مدونته وحساباته على مواقع التواصل الاجتماعي لنشر 700 مقطع فيديو تنتقد الحكومة وقادة الحزب الشيوعي.

وتعد عمليات اعتقال المدونين شائعة في فيتنام، حيث لا تتسامح الحكومة إلا مع قدر ضئيل من المعارضة ضد الحزب الواحد الحاكم للدولة الشيوعية.

وأعرب مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في بانكوك عن “القلق الشديد” في نونبر الماضي إثر اعتقال المدون هو فان هاي، الذي اعتقل خلال ذلك الشهر.

ووفقا لمنظمة هيومن رايتس ووتش التي تتخذ من نيويورك مقرا، تحتجز فيتنام حاليا ما لا يقل عن 130 من السجناء السياسيين.

وتصر هانوي أن فقط أولئك الذين يخالفون القانون مسجونون وتنفي احتجاز أي سجناء سياسيين.