العضوان السابقين المطرودين من الكتابة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل الى مقر ولاية الرباط سلا زمور زعير من اجل وضع ملف تأسيس مركزية نقابية جديدة تابعة لثيارالنهج الديمقراطي اطلق عليها اسم “الاتحاد المغربي للشغل/الثيار الديمقراطي”، وذلك بناءا على القرارات المتخدة خلال اجتماع للجنة التنسيق الوطنية للثيار المذكور المنعقد في الرباط يوم 19 يوليوز 2014، غير ان المسؤول عن مصلحة الجمعيات بمقر الولاية رفض قبول الملف معللا موقفه بكون ادارة الاتحاد المغربي للشغل في شخص عضو كتابتها الوطنية نورالدين السوليك سبق ووضع بتاريخ 24 من الشهر الجاري بمقر وزارة الداخلية مذكرة يعبر فيها الاتحاد عن رفضه لاستعمال اسم الاتحاد ورمزه من طرف الثيار المذكور والذين تم تسجيلهما بالمكتب المغربي لحماية الملكية الفكرية. امام هذا الرد، استشاط عبد الحميد امين وعبد الرزاق الادريسي غضبا واعتبرا الامر تراجعا في وضعية حقوق الانسان بالمغرب معلنين انهما سيقومان في هذا الاطار بتحريك دعوى ضد وزارة الداخلية