تسببت موجة البرد القارس التي تجتاح منطقة بوشبر بمدينة مريرت، في وفاة شيخ خمسيني بعد العثور عليه متجمدا داخل كوخ يشغله على سبيل الإيواء.

و قالت مصادر محلية أن أكوام الثلج التي تتساقط في هذه الفترة من السنة مصحوبة بالبرد والزمهرير، أدت إلى تجمد أطرافه وهبوط في دورته الدموية انتهت بوفاته، ولم يعثر عليه إلا بعد عملية تحلل الجثة، الشيء الذي جعل السلطات المحلية والأمنية تبحث في أسباب وملابسات الحادث.