كشفت مصادر متطابقة، أن رئيس مركز الدرك الملكي بآيت أورير تم إعفاؤه من مهامه على رأس سرية آيت أورير دون أن يتم الكشف عن ملابسات هذا القرار.
ولم تستبعد ذات المصادر، أن تكون الزيارة التي قام بها الملك محمد السادس لمدينة ايت أورير، يوم امس الثلاثاء 27 دجنبر الجاري، السبب الرئيسي في إعفاء رئيس المركز وتنقيله إلى وجهة أخرى.
هذا، وعاش المركز الترابي للدرك الملكي بتسلطانت ضواحي مراكش على وقع “زلزال” بعدما تم تنقيل رئيسه رفقة سبعة عناصر بداية الاسبوع الماضي.